خواطر سرية: آلا تعلو عليّ وأتوني مسلمين 

خواطر سرية: آلا تعلو عليّ وأتوني مسلمين 

وبعد ان تبين لكل ابناء مارب.. أن الملوك من آل سعود اذا دخلوا قرية افسدوها وجعلوا اعزة اهلها اذلة يتوجب علينا أن نتذكر ما تحدث به الشهيد القائد السيد حسين بدر الدين الحوثي

رضي الله عنه (تكون نظرتنا للقرآن الكريم نظرة صحيحة، إنه كتاب حي، كتاب يتحرك بحركة الحياة).

بل تستطيع فعلاً - لأنه أوسع من الحياة - تستطيع إذا مـا أُعْطِيـت فهمـه، إذا مـا كنـت تعيـش معـه وفق نظرة صحيحة - أن يُقيّم لك الأحداث فتكون أدق من أي محلل سياسي آخر، أدق من أي صحفي آخر، أدق من أي مهندس لسياسة أمريكا وفي غيرها في تقديرك للأحداث، ولأنه يمنح الإنسان ثوابت، تعتبر مقاييس ثابتة، يربيه على أن تكون لديه رؤية تمنحه المبادرة في المواقف، فهو لا يجعلك بالشكـل الـذي تنتظـر مـاذا سيعمل بك العدو؟!..

هاهي مديريات مارب تقف بخجل واعتذار امام الجيش واللجان الشعبية وتصيح بأعلى صوتها.. لقد ضقنا ذرعا بعدو ينتهج التركيع والذل والمهانة في كل سلوكياته وجلبوا لنا شذاذ الآفاق من اقطار الأرض وبما أن تحالف العدوان لاشك قد اصبح هدفه المهرة وحضرموت في خطوه اكثر ما تكون الى الهروب عن واقع الهزيمة وترك مرتزقته على اى وجه.

يتبين ذلك في الاسراع من الدولة البريطانية بكل وقاحة الى التواجد بعدد من جنودها في اراضينا المقدسة الطاهرة وحتى لو كان العدد محدوداً فأرضنا لا تقبل الوصاية او الإرهاب ولو بجندي واحد وعندما تذهب دول بكل قضيضها الى المجهول في مصالحها ومستقبلها الاستراتيجى نتيجة للغطرسة والاستكبار فقد اذن الله تعالى أن يتم نزول هذه الدول الى المستويات الأدنى في التاريخ الحديث كل هذا بسبب نزوة امير او رغبة رئيس او طمع في الأموال غير المشروعة..

حيث تم التخطيط لهذا العدوان الغاشم من قبل امريكا وبريطانيا وبأيدٍ محسوبة على الاسلام تم ذلك من العام 2006م عندما تم سحب وترتيب وذهاب اغلب الشركات الاستثمارية والدخول بشكل كبير وواسع في التدخل المباشر والوقح في سيادة وقرار الوطن ومستقبله حيث استخدموا كل قوتهم الاستخبارية لإجبار النظام السابق على السكوت والتسليم لكل ما يريدون ويطلبون بحجة حرصهم على المصالح العليا للدول العظمى مقابل البقاء والدعم ..على حد اعتقادهم ولم يستشعر النظام السابق ان الله يؤتى الملك من يشاء وينزعه ممن يشاء..

ولأن الشعب البريطاني الاشد حرصا على تاريخ بلده حيث نخبه السياسية والثقافية وبرلماناته تطلع على كل ما يدور فقد عمدت مخابرات البلدين المعتدين بصورة او بأخرى على تقديم الولايات المتحدة الامريكية للعدوان المباشر وبدعم لوجستي ومركزي وتجنيب بريطانيا الظهور المباشر ...لماذا ؟ فليجب المتخصصون والمحللون العسكريون على هذا السؤال كونه 50%من ايقاف الحرب.. وبالعودة الى مارب الخير والعطاء فبعودتها الى التمسك بحبل الله سترى خيراً وعزهً وسعادةً تغيض الحاقدين وسيستفيد جميع ابناء المحافظة من خيراتها وليس جماعة او اسرة او نفوذ لأن هذه سياسة الثقافة القرآنية التي حاول الغزاة حجبها عن كل فرد في مارب العطاء ... ولاشك أنها ستسلم مع سليمان لله رب العالمين فقط.