كتابات | آراء

حتى النازحين..!

حتى النازحين..!

ربما ليس بغريب او عجيب على حزب الانحطاط الانساني والاخلاقي الاصلاح ما يفعله اليوم وكل يوم في مارب وغيرها من الارض التي ترفض بقاءه عليها.

اليوم ومع اقتراب المعارك من مخيم النازحين الذين عاشوا حياة الامتهان والقمع الوحشي من قبل عناصر مليشيات حزب الاصلاح طوال الفترة الماضية هاهو يصر على بقاءهم في نفس المكان سعيا منه لجعلهم دروعاً بشرية امام ابطال الجيش واللجان الشعبية.
اجل لقد شاهدنا وعرفنا وسمعنا عن كثير من انواع الافلاس وما قد ينجم عنه من سلوكيات خاطئة في مختلف انحاء العالم لكن ما يود عناصر الاصلاح فعله بحياة العشرات ان لم يكن المئات من النازخين من مختلف المناطق والمحافظات التي دمرها تحالف العدوان .لم يسبق له مثيل.. ولكن نقول لهؤلاء العاجزين عن مواجهة اسود الله عليكم رفع الراية البيضاء  حتى وان كانت قلوبكم سوداء واياديكم ملطخة بالدماء ولكن ارفعوها خيرا لكم من تقديم ارواح الابرياء من ابناء الشعب.
اما وان كنتم تصرون  على ارضاء العدوان فقدموا ارواحكم قرباناً لهذا الرضاء الساخط عنه كل يمني حر.. دعو النازحين ينزحون مرة اخرى من افعالكم وعمالتكم النتنة فلم تعد كل تصرفاتكم تجدي امام نيران المغاوير ستغرب شمسكم والى الابد.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا