الأخبار

الرئيس يؤكد على أهمية التفاعل مع أنشطة التعبئة المختلفة والفعاليات الداعمة لفلسطين

التقى فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، اليوم، في العاصمة صنعاء قيادة السلطة المحلية في محافظة إب، ووجهاء ومشايخ وشخصيات اجتماعية من المحافظة.

الرئيس يؤكد على أهمية التفاعل مع أنشطة التعبئة المختلفة والفعاليات الداعمة لفلسطين

وخلال اللقاء، الذي حضره رئيس هيئة الأركان العامة، اللواء محمد الغماري، ونائب مدير مكتب الرئاسة، فهد العزي، أكد فخامة الرئيس المشاط أن وعي أبناء محافظة إب الأحرار وحكمتهم كانا لهما الدور البارز في إفشال كل مؤامرات العدو، ومحاولاته لاستهداف هذه المحافظة.

وقال: "أنتم في مقدمة أبناء هذا البلد، الذين كان لهم الشرف الكبير بقيادة السيد القائد عبد الملك بدر الدين الحوثي، في مساندة أبناء الشعب الفلسطيني المظلوم في قطاع غزة".

وأشار الرئيس المشاط إلى أن "الثقافة الإيمانية للشعب اليمني، وفي مقدمته أبناء محافظة إب المستمدة من القرآن الكريم، هي صمام الأمان التي حطمت كل مؤامرات العدو، وأصبح الشعب اليمني ومواقفه الإيمانية المساندة للشعب الفلسطيني المظلوم في غزة نموذجاً يحتذى به من قبل الشعوب العربية والإسلامية وكل أحرار العالم".

وأضاف: "في هذا الواقع، الذي تجلت فيه الحقائق أكثر، وفي ظل العدوان الصهيوني الإجرامي بمشاركة أمريكا ودول الغرب، برز صوت هذا القائد العظيم، السيد عبدالملك الحوثي، الذي قال لأمريكا وثلاثي الشر: لن نتراجع عن مساندتنا للشعب الفلسطيني المظلوم حتى يتوقف العدوان الإجرامي الصهيوني على غزة، ويرفع الحصار، ويدخل الدواء والغذاء إليها".

وأكد فخامة الرئيس على أهمية التفاعل مع أنشطة التعبئة المختلفة والفعاليات الداعمة والمساندة للشعب الفلسطيني المظلوم، وقضيته العادلة، والمشاركة الفاعلة في الأنشطة التوعوية، والمسيرات الجماهيرية الحاشدة المساندة لفلسطين.

وشدد على ضرورة الاهتمام بالجانب الخدمي والتنموي، والعمل على تلبية احتياجات المحافظة من المشاريع، وتحسين مستوى الخدمات والأداء في مختلف المرافق.. لافتا إلى أهمية إعطاء الجانب الزراعي الأولوية؛ باعتباره الركيزة الأساسية للاقتصاد الوطني.

ووجّه الرئيس المشاط كافة المسؤولين، ابتداءً من المحافظ إلى أصغر مسؤول، بالالتزام بالدوام في مكاتبهم، والانضباط الوظيفي في كل فروع مكاتب ومؤسسات وهيئات ومصالح الدولة بالمحافظة، والعمل بروح الفريق الواحد لخدمة الوطن والمواطن، والاهتمام بالمجتمع، والقرب منه، وتلمس احتياجاته من الخدمات الأساسية.

كما وجّه بالاهتمام بالمراكز الصيفية، والدفع بالطلاب للالتحاق بها؛ لما لها من أهمية في بناء الأجيال وتحصينهم، وكذا الاهتمام بأعمال الإحسان، والتكافل الاجتماعي، والعمل الخيري، والعناية بالأسر الفقيرة وأسر الشهداء، والأسرى والمفقودين والمرابطين.

ودعا الرئيس المشاط المواطنين إلى التعاون مع الجانب الأمني في حل القضايا، والحفاظ على الأمن ووحدة الصف والجبهة الداخلية، والحفاظ على النسيج الاجتماعي والأعراف القبلية الحميدة، والقيم والأخلاق الفاضلة، والحذر من مخططات الأعداء، التي تهدف إلى إثارة الفتن والمشاكل بين أبناء المحافظة، وعدم التأثر بأكاذيبهم وأبواقهم الإعلامية.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا