الأخبار

ناشطون : لايحق لمن تحت الوصاية الحديث عن الاستقلال

استهجن ناشطون الاحاديث والفعاليات في المناطق المحتلة بذكرى 30من نوفمبر ورحيل أخر جندي مستعمر بريطاني عن اليمن

ناشطون : لايحق لمن تحت الوصاية الحديث عن الاستقلال

معتبرين الاحاديث التي يطلقها الخونة والعملاء عن هذه الذكرى العظيمة التي انهت الاحتلال والوصاية الخارجية تسئ في المقام الاول لذكرى ثورة عظيمة وثوارها الذين بذلوا دمئاهم رخيصة ثمنا للتحرر والانعتاق
مشيرين الى ان الحديث عن ثورة وذكرى عظيمة يتطلب الان وقفة جادة وحقيقية من أبناء المناطق المحتلة في وجه المحتلين والغزاة الجدد الذين عاثوا في الارض فسادا وافسادا
ونصح الناشطون المتزلفين على هذه الثورة من الخونة والعملاء باحاديثهم المفرغة بان عليهم الكف عن الحديث عن ذكرى عظيمة لانهم اداة ووسيلة من ادوات الاسعمار الجديد الذي سينتهي ويزول قريبا باذن الله وينعم الوطن بالخير والنماء بسواعد ابناءه الاحرار الرافضين للاحتلال والتواجد الاجنبي على ترابه ونهب ثرواته .

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا