الأخبار

النصر في المعركة لا يتحقق إلا بالقوة

شهدت محافظة عمران عرضا عسكريا لدفعة أولي البأس الشديد من قوات الاحتياط والتدخل المركزي ، حضر العرض، رئيس المجلس السياسي الأعلى المشير الركن مهدي المشاط القائد الأعلى للقوات المسلحة ووزير الدفاع ورئيس الأركان وقادة الجيش ، وعدد من الوزراء ، ونواب رئيس الوزراء ، وعدد من قيادات الدولة.

 النصر في المعركة لا يتحقق إلا بالقوة

ويأتي التخرج العسكري لدفعة أولي البأس الشديد في إطار تعزيز القدرات العسكرية وخطة التدريب والتأهيل التي تنفذها وزارة الدفاع وهيئة الأركان لتعزيز قوة الجيش اليمني المجاهد، الذي أكد عليه قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في كلمات عديدة.

وسبق أن شهدت اليمن عروضا عسكرية مهيبة خلال الأيام الماضية لتخريج دفع عسكرية متعددة من المنطقة المركزية، ثم المنطقة الرابعة، ثم المنطقة السادسة، ثم نفذ ألوية الحماية الرئاسية عرضا عسكريا مهيبا ، ثم ألوية الدعم والإسناد ويوم أمس قوات الاحتياط والتدخل المركزي، أقامت عرضها وهو العرض الثامن من نوعه في أقل من شهر.

وتؤكد وزارة الدفاع اليمنية أن العروض العسكرية لتخريج الدفع العسكرية المتتالية تأتي تنفيذا لبرنامج التدريب والتأهيل لهذا العام الهجري على مستوى المناطق العسكرية والألوية والوحدات للجيش اليمني المجاهد ، وتجسيدا للشعار الذي أطلقه قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في بداية العام الثامن للحرب «قادمون بجحافل جيشنا المجاهد».

وأولوا البأس الشديد هي ثامن دفعة عسكرية تتخرج من ميادين التدريب في أقل من شهر ، أمر يؤكد أن تحقيق النصر في المعركة لا يتحقق إلا بتعزيز القوة ومضاعفتها ، ويؤكد أيضا أن اليمن ماض في بناء جيشه المجاهد الذي سيحمي سيادته واستقلاله.

كما تشير الدفع العسكرية إلى أن الجمهورية اليمنية اليوم في أعلى درجات القوة والجاهزية العملياتية ، وهو الأمر الذي يؤكده الرئيس القائد الأعلى للقوات المسلحة في كلماته التي يلقيها في العروض العسكرية ، ومنها يوصل رسائله للعدوان، بأن أوقفوا حربكم وإلا فلن تكونوا في مأمن بعد اليوم.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا