اعلان النفير العام في اب  لمواجهة العدوان

26سبتمبرنت:حميدالطاهري/

نظم أبناء مديرية حبيش في محافظة إب، اليوم، وقفة احتجاجية للتنديد بالتصعيد الأمريكي واستمرار جرائم وانتهاكات تحالف العدوان بحق الشعب اليمني ، وسيروا خلال الوقفة قافلة عينية مكونة من ألف وستمائة قدح من محصول الحبوب ، وأدوية علاجية يقدر ثمنها بمبلغ ثمانية ملايين ريال، رفدا لجبهات العزة والشرف .

اعلان النفير العام في اب  لمواجهة العدوان

و في الوقفة أعلن المشاركون النفير العام والتعبئة الجهادية العامة إلى ميادين القتال  .. مباركين في بيان الوقفة ، الانتصارات التي حققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات خاصة جبهات مارب والحديدة وشبوة ..

وأشار البيان إلى أن المسؤولية الملقاة على عاتق الجميع في التفاعل والتحرك لمواجهة قوى العدوان والمرتزقة .. مشيداً بملاحم النصر والبطولات التي سطرها المرابطون في الجبهات.

وفي الوقفة، بحضور عضوي مجلس الشورى جبران الرازحي ورشاد الشبيبي، أكد محافظ المحافظة، عبدالواحد صلاح، أن الانتصارات التي حققها أبطال الجيش واللجان الشعبية عززت من الصمود في وجه قوى العدوان وأدواته.

ونوّه بمواقف أبناء حبيش، واستمرارهم في رفد الجبهات بالرجال والمال، وتقديم قوافل من الشهداء .. مؤكداً السير على خطى الشهداء حتى تحقيق النصر.

ودعا إلى تعزيز التلاحم والاصطفاف والهبة الشعبية إلى جبهات العزة والكرامة للذود عن حياض الوطن، ودحر العدوان.

وبدوره أكد عضو لجنة المصالحة الوطنية ورئيس الكتلة البرلمانية في المحافظة، أحمد النزيلي، أن أبناء حبيش في مقدمة صفوف المدافعين عن الوطن في ست جبهات، وقدموا أكثر من 200 شهيد.

وثمّن عطاء أبناء حبيش في تقديم القوافل العينية والمالية للمرابطين في الجبهات .. مبيناً أن هذه القافلة ستلحقها قافلة من المرابطين لإسناد معركة النصر والتحرر من الغزاة والمحتلين.

ودعا النزيلي المغرر بهم إلى العودة إلى صف الوطن بالاستفادة من قرار العفو العام.

فيما اعتبر مدير مديرية حبيش، محمد سالم الفرح، احتشاد أبناء المديرية اليوم رسالة لقوى العدوان والمرتزقة بمواجهة التصعيد بالتصعيد.

حضر الوقفة والقافلة وكيل وزارة الإرشاد والحج والعمرة محمد الحميري ووكيل المحافظة فضل أبوحليقة ..

على صعد متصل في محافظة إب اعلن أبناء مديرية ريف إب النفيير العام إلى جبهات العزة والشرف والسير على درب الشهداء في تحقيق الاستقلال وتحرير الارض والإنسان والقرار من هيمنة قوى الإستكبار ..

وأكدوا خلال وقفة قبلية حاشدة اليوم بحضور وزير الدولة عبدالعزيز البكير ومشرف المحافظة يحيى اليوسفي،  أن التصعيد الأمريكي سيواجه بتصعيد أكبر وتنكيل أقوى من ابطال الجيش واللجان والأحرار من أبناء هذا الشعب العظيم ..

و شدد المشاركون في بيان وقفتهم على ثباتهم ووقوفهم الى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية لخوض معركة الدفاع عن الوطن حتى يتم تحرير كل شبر من أرض الوطن . مستنكرين الصمت والتخاذل الاممي ازاء استمرار جرائم العدوان الغاشم والتي كان اخرها القصف على حي الاعناب بصنعاء ومقبرة في تعز ومنزل في حيس بالحديدة ...

وفي الوقفة أشاد الوزير البكير بصمود أبناء مديرية ريف إب ومواقفهم الوطنية المشرفة في مواجهة قوى العدوان والمرتزقة ..مؤكدا أن إمعان العدو ومرتزقته في ارتكاب المجازر بحق أبناء الشعب اليمني لن يزيدهم إلا صمودا وتماسكا في مواجهته حتى تحقيق النصر وطرد الغزاة والمحتلين.

فيما أكد كلمة الإشراف العام بالمحافظة التي القاها يحي اليوسفي ، أن تصعيد العدوان وتماديه في ارتكاب المزيد من الجرائم بحق المدنيين، لن يثن الشعب اليمني عن مواصلة الصمود والثبات والتحشيد للجبهات.. مشيدا بالعملية النوعية اﻷخيرة للقوة الصاروخية والطيران المسير في العمق السعودي .

 

من جانبه أكد عضو مجلس الشوري الشيخ محمد آل قاسم، أن تصعيد العدوان ومرتزقته سيواجه بتصعيد أشد وأنكى من قبل أبطال الجيش واللجان الشعبية وكل أحرار المديرية والمحافظة بصورة عامة.

بدوره أكد مدير عام مديرية ريف إب العقيد محمد الشبيبي ، جهوزية أبناء المديرية للتحرك الى الجبهات واستمرارهم في دعم ومساندة أبطال الجيش واللجان الشعبية بقوافل الدعم والعطاء .. مجددا الدعوة لمن تبقى من المغرر بهم من أبناء المديرية للعودة إلى صف الوطن والاستفادة من قرار العفو العام

تخلل الوقفة قصيدة للشاعر حسن المنيعي ..

حضر الوقفة مدراء عموم مكاتب اﻷشغال العامة بالمحافظة المهندس محي الدين شمسان، وهيئة الزكاة ماجد التينة ، والاعلام عبد الباسط النوعة ، ومديرية جبلة محمد المريسي ، وأمين عام محلي مديرية ريف إب مصطفى آل قاسم، والقيادات المحلية واﻷمنية والمشايخ والعقال والشخصيات اﻹجتماعية بالمديرية.

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا