الصوفي وطاووس يتفقدون قلعة القاهرة التاريخية بحجة

اطلع محافظ حجة هلال الصوفي وأمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشئون الإنسانية والتعاون الدولي عبدالمحسن طاووس اليوم على احتياج مدينة حجة من المشاريع الخدمية وأعمال التنفيذ في بعض من المشاريع.

الصوفي وطاووس يتفقدون قلعة القاهرة التاريخية بحجة


حيث اطلع الصوفي وطاووس ومعهما ممثل الأمم المتحدة، منسق الشئون الإنسانية في اليمن ديفيد جريسلي على أعمال تنفيذ مشروع تأهيل وتجهيز مستشفى 21 سبتمبر للطوارئ التابع لهيئة المستشفى الجمهوري بتمويل منظمة أمرجنسي والاستعداد لبدء تنفيذ مشروع إعادة ترميم وتأهيل هيئة المستشفى الجمهوري.
واستمع الزائرون من رئيس هيئة المستشفى الجمهوري الدكتور إبراهيم الأشول إلى شرح حول نسبة الانجاز بمستشفى الطوارئ وإجراءات النقل إلى مستشفى مؤقت حتى الانتهاء من أعمال الترميم بهيئة المستشفى.
وتفقد الصوفي وطاووس وجريسلي، قلعة القاهرة التاريخية والاحتياجات اللازمة لإعادة صيانتها وترميمها ومخيم النازحين والقدرة الاستيعابية له والاحتياجات الضرورية، ومقلب القمامة بمنطقة قدم وما يسببه المقلب من تلوث بيئي للمياه في المنطقة، وسبل وضع المعالجات لها.
كما تم الاطلاع على آلية تشغيل محطة المعالجة الرئيسية، واستمعوا من مدير المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي المهندس أمين المغلس إلى احتياجات رفع كفاءة المعالجة وكذا احتياجات المناطق التي لم تصلها شبكة الصرف الصحي.
وثمن محافظ حجة زيارة منسق الأمم المتحدة للشئون الإنسانية في اليمن ومتابعة أمين عام مجلس الشئون الإنسانية والتعاون الدولي في هذه الزيارة .. مشيراً إلى أن محافظة حجة في أمس الحاجة لتقديم الدعم في مختلف المجالات.
ولفت إلى الاحتياج الفعلي والوضع الإنساني بالمحافظة، ما يتطلب مساهمة الأمم المتحدة في تنفيذ المشاريع التي تخدم التنمية بالمحافظة .. معرباً عن الأمل في أن تشكل زيارة منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بادرة إيجابية للإطلاع عن قرب على الوضع بالمحافظة.
فيما أشار أمين عام مجلس الشئون الإنسانية إلى أن النزول الميداني إلى حجة بمعية منسق الأمم المتحدة للشئون الإنسانية باليمن يهدف لتقديم مجموعة من المشاريع في مجال المياه وترميم المستشفيات، ومنها تنفيذ مشروعي هيئة المستشفى الجمهوري ومستشفى الطوارئ.
وأكد أنه سيتم البدء بإنجاز المرحلة الثانية من منظومة الطاقة الشمسية في عين علي وتأهيل شبكة مياه غربان وقدم وكذا تأهيل وتوسعة محطات الصرف الصحي في السوائل وصعصعة والظفير وأيضاً المرحلة الثانية من منظومة الطاقة الشمسية في النواعم.
وأفاد طاووس بأنه سيتم تنفيذ مشاريع تأهيل نقاط المياه في شرس وطاقات شمسية لبعض المناطق وتأهيل المرافق الصحية والمدارس بالمديرية.
ولفت إلى الحرص على إعادة تأهيل مقلب القمامة بالمدينة والذي أصبح مصدراً لتلوث المياه في المناطق المجاورة.
بدوره عبر منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية عن الامتنان لأمين عام مجلس الشؤون الإنسانية ومحافظ حجة على إطلاعهما له احتياجات مدينة حجة عن قرب.
ورأى أن هناك حاجة ملحة للمشاريع الخدمية لمدينة حجة خاصة ما يتعلق بتأهيل وتحسين مشاريع الصرف الصحي بالمدينة، كما تم الاطلاع على ذلك بالإضافة إلى الاحتياجات بمديريات المحافظة في المجالات والمشاريع الخدمية.
وأشار جريسلي إلى أن العمل وتعزيز التعاون مع المجلس الأعلى للشئون الإنسانية ومحافظة حجة، سيسهم في توفير المتطلبات والاحتياجات اللازمة من المشاريع .. مؤكداً أنه سينقل ما تم خلال الزيارة من احتياجات ومشاريع إلى الجهات ذات العلاقة للمساهمة في تنفيذها.
من جانبه أشار مدير فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشئون الإنسانية علان فضائل إلى أهمية الاطلاع على المشاريع التي تم إنجازها بالمحافظة والاحتياجات الملحة في هذا الجانب.
واعتبر زيارة منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية واطلاعه على الاحتياج الفعلي لأبناء حجة، خطوة إيجابية لوضعه في صورة الوضع الإنساني بالمحافظة واحتياجاتها من المشاريع الخدمية والتنموية والإنسانية.
وأعرب علان فضائل عن الأمل في اهتمام منسق الأمم المتحدة، بمحافظة حجة التي تحتاج إلى الدفع بعجلة التنمية والمشاريع.
رافقهم خلال الزيارة مدراء صندوق النظافة والتحسين حمزة شرف الدين والمدينة ابراهيم عامر والمشاريع بفرع المجلس الأعلى بالمحافظة خالد القاضي ونائب مدير الأمن العقيد عبده عامر وعدد من ممثلي المنظمات العاملة بالمحافظة.

تقييمات
(0)