هبوط الدولار بعد نشر بيانات التضخم الأمیركي

يتعرض الدولار الأمیركي لضغوط، خاصة بعدما تلقت الأسواق بيانات التضخم الأمیركي المرتفع، في الوقت الذي يراهن فيه بعض المستثمرين على أن الارتفاعات الأخيرة في أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة مؤقتة.

هبوط الدولار بعد نشر بيانات التضخم الأمیركي



وحسب موقع “cnbc”، تكبد الدولار خسائر محدودة في التعاملات المبكرة في الجلسة الآسيوية، اليوم السبت.

كما أنه يمضي على مسار تكبد خسائر أسبوعية متواضعة مقابل الدولار الأسترالي والجنيه الإسترليني، وسجل في أحدث تعاملات 0.7752 دولار مقابل نظيره الأسترالي و1.41825 دولار مقابل العملة البريطانية.

وتسببت تعليقات تميل إلى التيسير النقدي من البنك المركزي الأوروبي بشأن التزامه بوتيرة مرتفعة من شراء السندات في أن يظل اليورو قابعا عند مستوى 1.2189 دولار.

وكانت بيانات قد أظهرت، أمس، أن أسعار المستهلكين الأمیركيين ارتفعت 5 %  على أساس سنوي، وهي أكبر زيادة في أكثر من نحو 10 سنوات وزاد التضخم الأساسي 0.7 % على أساس شهري.

ونزل مؤشر الدولار قليلا بعد نشر بيانات التضخم واستقر في أحدث تعاملات عند 89.974، لينخفض على نحو طفيف جدا خلال الأسبوع.

 

المصدر: سبوتنيك





تقييمات
(0)