أخبار |

أبناء السدة يدينون اختطاف النساء واحتجاز سفن النفط

أبناء السدة يدينون اختطاف النساء واحتجاز سفن النفط

نظمت بمديرية السدة محافظة إب وقفة احتجاجية للتنديد بجريمة اختطاف النساء مرتزقة العدوان في مأرب.

واعتبر المشاركون في الوقفة التي حضرها مدير المديرية محمد الشامي ومسؤول الإمداد والتموين بالمحافظة نبيل المرتضى وأمين محلي المديرية عبدالسلام الأغبري، اختطاف المرتزقة، عيباً أسوداً وانتهاكاً سافراً للمبادئ والقيم والأعراف القبلية.

وأكد بيان صادر عن الوقفة أن انتهاكات وجرائم العدوان والمرتزقة، تتنافى مع القيم والمبادئ والأعراف والأسلاف القبلية.

ودعا إلى استمرار الصمود والثبات ومواصلة رفد الجبهات بالمال والرجال والعتاد حتى تحرير الوطن من دنس الغزاة والمحتلين .. مندداً بجرائم العدوان ومرتزقته وانتهاكاتهم بحق أبناء الشعب اليمني من الأطفال والنساء وتدمير البنية التحتية.

ودعا البيان المغرر بهم الاستفادة من قرار العفو العام بالعودة إلى صف الوطن .. مؤكداً أهمية رص الصفوف وجمع الكلمة لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته.

واستغرب البيان الدعوات الأمريكية لوقف الحرب باليمن في حين تستمر أمريكا وتحالفها الإجرامي في ارتكاب الجرائم والحصار الخانق واحتجاز سفن المشتقات النفطية.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا