أخبار |

صلح قبلي ينهي قضية قتل بين آل إسكندر بالسياني في إب

صلح قبلي ينهي قضية قتل بين آل إسكندر بالسياني في إب

أنهى صلح قبلي في عزلة الدامغ بمديرية السياني محافظة إب اليوم قضية قتل من أسرة اسكندر.

وفي الصلح أعلنت أسرة المجني عليه أحمد علي محمد نايف اسكندر التنازل عن الجاني من أبناء عمومتهم بشير عبده علي اسكندر والعفو لوجه الله واستجابة لدعوة قيادة الثورة بتعزيز قيم التسامح والإخاء وحل القضايا المجتمعية بين القبائل.

وأكد مدير مديرية السياني أشرف الصلاحي ومشرف المديرية علي النوعة، أن الصلح يعكس الحرص على إصلاح ذات البين بين أبناء القبائل وتجاوز خلافاتهم وحل القضايا المجتمعية.

وأشادا بعفو أسرة المجني عليه أحمد إسكندر وجنوحهم للصلح تشريفاً لمن حضر وسعى في إصلاح ذات البين.

وثمن الصلاحي والنوعة جهود المشائخ والشخصيات الإجتماعية الذين سعوا لإنجاح الصلح وحل القضية وإغلاق ملفها إلى الأبد.

وحثا على الاستمرار في حل النزاعات وتحقيق قيم التسامح والتصالح وإنهاء مظاهر الثارات بين أبناء الشعب اليمني الذي يواجه أخطر مؤامرة بقيادة أمريكا.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا