أخبار |

مسيرات لأبناء المحويت في 22 ساحة نصرة للشعب الفلسطيني

مسيرات لأبناء المحويت في 22 ساحة نصرة للشعب الفلسطيني

شهدت محافظة المحويت اليوم الجمعة، 22 مسيرة جماهيرية ووقفات حاشدة نصرة للشعب الفلسطيني ودعماً لقضيته العادلة تحت شعار "مع غزة جهاد مقدس ولا خطوط حمراء".


حيث أقيمت مسيرات بمديريات مركز مدينة المحويت وشبام كوكبان "بالجامع الكبير وسوق بادية"، ومركز مديرية شبام والطويلة والرجم بساحة "الرسول الأعظم"، وسهل باقل والخبت في "المرواح ومنطقة عبس والعمارية وجبع ونمرة الظاهر" وبني سعد بمركز المديرية، والخميس وسوق الربوع وجمعة سارع وملحان في "بني الحجاج والروضة"، والشجاف وبدح المحدود وجبل المحويت بساحات "العرقوب وسوق الأحد والاحجول" وحفاش بمركز المديرية، وكذا في الصفقين والملاحنة وراود.

وندد المشاركون في المسيرات والوقفات بما يتعرض له الشعب الفلسطيني من جرائم يندى لها الجبين من قبل كيان العدو الصهيوني المدعوم أمريكياً وبريطانياً، مشيدين بصلابة الموقف اليمني المناصر لفلسطين في غزة والأراضي المحتلة.

ورفع المحتشدون في المسيرات والوقفات التي تقدّمها وكلاء المحافظة وقيادات تنفيذية ومحلية، هتافات الحرية وشعارات مؤكدة على المعنويات العالية والجهوزية لمواجهة العدو الأمريكي البريطاني الصهيوني والانتصار لمظلومية فلسطين والأقصى الشريف.

وأكدت استمرار دعم ومساندة الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة حتى تحرير الأقصى الشريف، مباركة العمليات العسكرية التي تستهدف سفن العدو الصهيوني والأمريكي والبريطاني في البحرين الأحمر والعربي والمواقع التابعة للمحتل الصهيوني في فلسطين.

واستنكر أبناء المحويت مواقف الأنظمة العربية المتخاذلة والمتواطئة مع كيان العدو الصهيوني الأمريكي، وتجاهلها للجرائم النكراء التي يرتكبها الاحتلال الصهيوني بحق الأشقاء في غزة والأراضي المحتلة.

وأكد بيان صادر عن المسيرات والوقفات، أن أحرار الشعب اليمني ماضون في موقفهم المبدئي لنصرة وإسناد المقاومة الفلسطينية في غزة والذين يتعرضون لأبشع المجازر والجرائم أمام مرأى ومسمع العالم.

واستنكر البيان استمرار الغارات الأمريكية البريطانية العدوانية على اليمن، معتبراً ذلك خرقاً للسيادة اليمنية والقوانين الدولية ومحاولة فاشلة لثني الشعب اليمني عن أداء واجبه في نصرة الشعب الفلسطيني بقطاع غزة.

وأشار إلى أهمية استمرار الفعاليات والأنشطة الشعبية والرسمية .. مؤكداً أن الشعبين اليمني والفلسطيني في معركة واحدة وفي حالة الاستعداد للخيارات التي تتخذها القيادة الثورية في إطار معركة "الفتح الموعود والجهاد المقدس" ضد كيان العدو الصهيوني.

وحيا بيان المسيرات والوقفات ثبات وصمود الشعب اليمني وشجاعة قيادته ومجاهديه في التضامن مع الشعب الفلسطيني ونصرة قضيته والمشاركة إلى جانبه بالقول والفعل.

وأشاد بالمواقف المشرفة لطلبة الجامعات الأمريكية والأوروبية وموقف أساتذة الجامعات الأحرار الذين تحركوا لنصرة الشعب الفلسطيني.. مثمناً موقفهم الإنساني النبيل ومطالبتهم بوقف المجازر الوحشية في غزة والذي كشف زيف طغاة الإدارة الأمريكية في شعاراتهم الزائفة المتعلقة بالحقوق والحريات.

وأدان البيان ما يتعرض له طلبة الجامعات والأكاديميون من قمع واعتداء واعتقال من قبل اللوبي اليهودي الصهيوني في أمريكا، داعياً إلى تحرك عربي رسمي وشعبي مؤثر لوقف المجازر البشعة بحق المدنيين في غزة.

ودعا بيان المسيرات والوقفات الشعوب العربية والإسلامية إلى التحرك الفاعل لتعرية وكشف المواقف المخزية للأنظمة المتخاذلة والمعيبة التي خانت الأمة وقضاياها.

 

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا