أخبار |

ندوة بصنعاء حول القضية الفلسطينية في فكر وأدبيات اتحاد القوى الشعبية

ندوة بصنعاء حول القضية الفلسطينية في فكر وأدبيات اتحاد القوى الشعبية

عقدت بصنعاء اليوم ندوة فكرية سياسية حول القضية الفلسطينية في فكر وأدبيات اتحاد القوى الشعبية تحت شعار " لستم وحدكم ".

وفي افتتاح الندوة وفي الندوة قدم الأستاذ زيد بن علي الوزير نائب رئيس المجلس الأعلى لاتحاد القوى الشعبية اليمنية ،كلمة مسجلة باسم المجلس الأعلى ، تحدث فيها عن فلسطين والقضية الفلسطينية من خلال نظرة الحاج أمين الحسيني والشهيد أحمد ياسين: منذ أن تفتحت أذاننا ونحن نسمع بقضية فلسطين المجاهدة من خلال سماحة الزعيم الإسلامي الأكبر الحاج أمين الحسيني تغمده الله بواسع رحمته.

وقال :كان الحاج أمين الحسيني زعيماً إسلامياً بكل معنى الكلمة، وكان مجاهداً فلسطينياً بكل ما يعني الجهاد من معنى؛ وقف ضد الاحتلال البريطاني مقاوماً صلباً واعياً يدرك أبعاد المؤامرة الغربية وما ترمي إليه من احتلال فلسطين، فقاومها بكل جهده وطاقته، وحشد لها علماء المسلمين من مختلف أنحاء العالم وعقد مؤتمرا لهم في القدس أظهر وحدة الشعوب الإسلامية وتعاونها.

وأضاف أن البريطانيين أدركوا إنه إذ طل هذا الزعيم يقود القضية الفلسطينية بهذه الرؤية الإسلامية، فلا مجال للصهيونية أن تحل فلسطين ولكي ينهو هذا التوجه المانع فحكموا عليه بالإعدام، لكنه تمكن من الخروج من فلسطين، ومضى يضرب في الأرض مجاهدا من أجلها يتلمس الغون من كل محل لإنقاذها، غير غافل عن ما يدور في عالمه الإسلامي من مؤامرات وخطوب فيعمل من أجل خلاصها ما استطاع إلى ذلك سبيلاً.

وفي ختام كلمته أكد على بأن معركة طوفان الأقصى التي تخوضها المقاومة الفلسطينية ستنتصر حتما وأن مصير الاحتلال إلى الزوال مهما ارتكب من جرائم .

من جانبه أشار الأمين العام لاتحاد القوى الشعبية محمد سلطان إلى أن القضية الفلسطينية من أولويات القضايا في برامج وادبيات الاتحاد على كافة المستويات باعتبارها القضية المركزية للأمة العربية والإسلامية.

وأكد أن المواقف المشرفة والجليلة لقائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والشعب اليمني العظيم تجاه القضية الفلسطينية تعبر عن هويّته الإيمانية وقناعاته وتوجّهاته .. مجددا التأييد المطلق للعمليات العسكرية التي تنفذها القوات المسلحة اليمنية لدعم ونصرة الشعب الفلسطيني حتى إيقاف الحرب على غزة وكافة الأراضي المحتلة .

ولفت إلى أن الجرائم التي يرتكبها الكيان الصهيوني في قطاع غزة كشفت نفاق القوى وأسقطت كل أقنعة الأنظمة الغربية والعربية المطبعة وهي تقدّم نفسها كأداة رخيصة ومبتذلة في خدمة الصهيونية على حساب الدم الفلسطيني العربي والمسلم.

واستعرضت الندوة ثلاث اوراق عمل تضمنت الأولى بعنوان القضية الفلسطينية في فكر وأدبيات اتحاد القوى الشعبية  قدمها نائب الأمين العام للاتحاد لطف قشاشة تناولت عرضا لمواقف الاتحاد من القضية الفلسطينية والتي تنطلق من موقف الشعب اليمني وقيادته الثورية والسياسية لنصرة الشعب الفلسطيني وأيضا مباركة كافة الخطوات الشجاعة والخيارات التي اتخذتها القيادة والقوات المسلحة اليمنية.. مؤكدا موقف اتحاد القوى الشعبية  الثابت تجاه نصرة القضية الفلسطينية ومقاومة الاحتلال الصهيوني حتى تحقيق النصر ..لافتا إلى أن قضية فلسطين هي قضية اتحاد القوى الشعبية اليمنية وموجودة في فكر ومختلف أدبيات الاتحاد.

فيما استعرض ممثل حركة حماس في اليمن معاذ ابو شمالة ورقة عمل  بعنوان لماذا طوفان الاقصى؟ تناول فيها تسلسل تاريخي للقضية الفلسطينية .. مؤكدا أن عملية طوفان الاقصى كانت خطوة ضرورية واستجابة طبيعية لمواجهة ما يحاك من مخططات صهيونية تستهدف تصفية القضية الفلسطينية والسيطرة على الأرض وتهويدها وخطوة طبيعية للتخلص من الاحتلال وإستعادة الحقوق الوطنية وانجاز الاستقلال والحرية كباقي شعوب العالم وحق تقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وتطرق إلى المواقف اليمنية المشرفة للقيادة اليمنية والشعب اليمني  لنصرة الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة .. مشيرا إلى أن هذه المواقف محل احترام وتقدير كافة أبناء الشعب الفلسطيني والأحرار في العالم.

وتناولت الورقة الثالثة التي قدمها نائب عميد كلية الشريعة بجامعة عمران الدكتور عبد الرحمن المؤلف مشروعية

عمليات القوات المسلحة اليمنية في البحر وفقا للقانون الدولي دعما ومساندة للشعب الفلسطيني خاصة في قطاع غزة الذي يتعرض لجرائم الإبادة الجماعية على يد قوات الاحتلال الصهيوني .. مؤكدا

أن عمليات القوات المسلحة اليمنية في البحرين الأحمر والعربي  هي عمليات شرعية وقانونية بموجب القانون الدولي واتفاقية منع جرائم الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها.

واثريت الندوة بنقاشات من قبل المشاركين .

حضر الندوة عضو مجلس الشورى حسيبة شنيف.

سبأ..// الوريث

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا