أخبار |

وقفة للهيئة النسائية في الذكرى السنوية للشهيد الصماد في تعز

وقفة للهيئة النسائية في الذكرى السنوية للشهيد الصماد في تعز

نظمت الهيئة النسائية الثقافية العامة بمحافظة تعز، وقفة بالذكرى السنوية للرئيس الشهيد صالح الصماد، وتضامناً مع الشعب الفلسطيني.

وفي الوقفة التي أقيمت بساحة المجمع الحكومي بالجند في مديرية التعزية، أشادت الكلمات بمواقف الرئيس الشهيد التي خلدته في أنصع صفحات التاريخ، مؤكدة أن مواقفه أكسبته حب ملايين اليمنيين، فقد كان أنموذجاً يحتذى به في جهاده وصدقه وإخلاصه وتضحياته في سبيل الوطن.

وأوضحت، أن الصماد كان مثالاً للمسؤول المخلص الذي أدى واجباته على أكمل وجه خلال مسيرته الحافلة بالعطاء لوطنه في ظروف استثنائية صعبة، لافتة إلى أن المشروع الذي أطلقه "يد تحمي ويد تبني" لبناء الدولة الحديثة ومواجهة العدوان، مثل مشروعاً وطنياً يتطلع لتحقيقه كل أبناء الشعب اليمني..

ونوهت الكلمات إلى أن الشهيد الصماد نموذج للقائد الذي حمل هم وطنه في ظروف صعبة، ولم يبخل عليه بتقديم نفسه فداء له، وساهم في تعزيز التلاحم الشعبي والاصطفاف الوطني لمواجهة غطرسة العدوان.

وأشاد بيان صادر عن الوقفة، بما اتسم به الشهيد الصماد من مناقب وصفات قيادية وطنية، جسدها خلال فترة توليه لقيادة الدولة، حيث جاد بنفسه فداء للوطن وكرامة أبنائه.

وأكد تضامن المرأة اليمنية مع الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان الصهيوني على قطاع غزة وحقه المشروع في الدفاع عن النفس والتحرر من الاحتلال وإقامة دولته المستقلة على كامل ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشريف.

وبارك البيان عمليات القوات المسلحة اليمنية تجاه المناطق المحتلة بفلسطين وكذا الاستمرار بقطع خط الإمداد البحري على العدو الصهيوني .

وندد بجرائم العدو الصهيوني بحق النساء والأطفال في فلسطين ..داعياً أبناء الشعب اليمني وكل أحرار الأمة إلى النفير لمواجهة العدوان الأمريكي البريطاني، والوقوف صفاً واحداً أمام المؤامرة الأمريكية، ومن يساندها من الدول العربية والأنظمة المطبعة، من خلال انحيازها التام للكيان الصهيوني الذي يرتكب أبشع الجرائم في قطاع غزة بتواطؤ دولي وعربي.

 

 

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا