انقاذ 368 مهاجرا في البحر المتوسط

انقاذ 368 مهاجرا في البحر المتوسط

أنقذ خفر السواحل المغربي 368 شخصا واجهوا صعوبات في عرض البحر المتوسط أثناء إبحارهم بشكل غير شرعي على متن قوارب نحو أوروبا، بحسب الإعلام الرسمي.


ونقلت وكالة الأنباء المغربية عن مصدر عسكري قوله الجمعة إن عمليات الإنقاذ تمت خلال الفترة ما بين 20 و23 يوليو الجاري.
وأشار إلى أن غالبية هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين يتحدرون من إفريقيا جنوب الصحراء.
وأوضح المصدر أن من ضمن الأشخاص، الذين تم إنقاذهم سبع نساء وثلاثة أطفال كانوا يواجهون صعوبات على متن 22 قاربا مطاطيا و30 قارب كاياك، وخمسة عجلات مطاطية.
وأضاف أن المعنيين الذين كانوا في حالة صحية سيئة تلقوا الإسعافات الأولية الضرورية على متن وحدات البحرية الملكية المغربية قبل تسليمهم إلى السلطات المختصة لمباشرة الإجراءات الجاري بها العمل في حقهم.
وكانت البحرية الملكية المغربية قد أنقذت قبل أيام 344 شخصا واجهوا مخاطر في عرض البحر أثناء محاولتهم الإبحار سرا نحو أوروبا عبر قوارب تقليدية.
ويقصد أن آلاف المواطنين الأفارقة، خاصة من بلدان جنوب الصحراء سنويا المغرب، الذي أضحى خلال السنوات الأخيرة بلد عبور للمهاجرين السريين نحو أوروبا.
ويفضل العديد من هؤلاء الأفارقة الإقامة والعمل في المغرب بعد تشديد إجراءات المراقبة على الحدود البرية والبحرية بين المغرب وإسبانيا.