الأربعاء 18-09-2019 18:58:44 م
حتى لايلعنكم التاريخ والأجيال القادمة
بقلم/ المحرر السياسي
نشر منذ: 3 أسابيع و 3 أيام و 18 ساعة
الأحد 25 أغسطس-آب 2019 12:46 ص

> من الغريب أن يقاتل اليمنيون بعضهم بعضا لتنفيذ مشاريع أعداء وطنهم وشعبهم الذين يريدون إلغاء اليمن الحضاري العريق والعظيم من الجغرافيا والتاريخ والحاضر والمستقبل..
وهنا تشخص الأسئلة التي لا ينبغي لها أن تطرح باستفهامات لا نهاية لها.. لماذا؟ وكيف؟ ومن أجل من؟ والى أين يمضون أولئك الخونة والعملاء بحشود مليشيات المرتزقة الصغار المتقاتلين تحت مسميات وعناوين مناطقية وجهوية وطائفية ومذهبية عمل عليها أعداء شعبنا من المستعمرين الأمريكان والبريطانيين والصهاينة ليدمروا ويمزقوا أوطاننا وشعوبنا وأمتنا بأيدينا خدمة لأهداف استراتيجيتهم الخبيثة والشريرة ليصبح لا وجود لنا في أسفار التاريخ بعد أن كنا نملؤها ضياءً ونوراً من العلم والفكر والمعرفة والأمجاد التي حولناها إلى منجزات على الأرض تشهد لنا آثارها اننا شعب امة عظيمة لتصبح إرثاً إنسانياً عظيماً..
ما الذي يحصل اليوم من صراعات وحروب عدمية بين مليشيات مأجورة في عدن وأبين وشبوة وتعز ومارب.. صحيح أننا لسنا وحدنا فقد سبقتنا لمثل هذا أفغانستان والعراق وسوريا والصومال.. لكن الصحيح أيضاً أن نستفيد ممن سبقونا وهو ما يفترضه ويوجبه العقل والمنطق..
إلى هذا الحد أوصلنا المال النفطي السعودي المدنس والمال الإماراتي القذر؟!
عجيب أمر أولئك المرتزقة يندفعون لمقاتلة من يدافعون عن سيادة وحدة واستقلال اليمن ليكون وطنا لكل أبنائه.. يحاربون أبناء جلدتهم ويسلمون مدناً ومديريات ومحافظات لتدنسها اقدام الغزاة وتعبث بها أيادٍ متحكماً بالفوضى المسيطر عليها ليصبحوا هم أبطالها وضحاياها في وقت واحد وهذا ما حصل في عدن وتعز وحضرموت وأبين وشبوة لمصلحة السعودي والإماراتي ومن خلفه الأمريكي والبريطاني والإسرائيلي والأكثر من هذا انهم قبلوا بان يكونوا محارق للدفاع عن الجيش السعودي في جبهات نجران وجيزان.. بعد ان كنا ندعوهم الى استيعاب دروس ما حدث في العراق وسوريا وليبيا أصبحنا ندعوهم لاستيعاب دروس ما يحصل في المحافظات الجنوبية والأجزاء المحتلة من مليشيات العدوان في محافظة تعز حتى بعد ان اعترفت قيادات العمال وأبواق الارتزاق ان ما يتعرض له اليمن للعام الخامس عدواناً غايته تقسيم اليمن وتمزيقه إلى كيانات مناطقية متصارعة ورغم هذا كله يريدون تسليمه الحديدة لاستكمال مشاريعه الحقيرة في سواحل اليمن بالاستيلاء على الساحل الغربي..
ألم يأت الاوان بعد لتفهموا انكم مستهدفون كما هذا الشعب وفي طليعته أبناؤه الميامين الجيش واللجان الشعبية.. ألم يحن الوقت لتستعيدوا وعيكم وتعودوا الى رشدكم وتقفون في صف المدافعين عن الوطن لتصوبوا بنادقكم في الاتجاه الصحيح صوب أعدائكم وأعداء شعبكم لتسهموا في معركة الانتصار ليمن موحد حر ومستقل ينعم فيه جيل الحاضر والأجيال القادمة بالعزة والكرامة.

عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
مابعد عملية توازن الردع الثانية
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
دكتور/ عبدالعزيز  بن حبتور
متى سيعيد الأشقاء السودانيون أبناءهم أحياءً من اليمن الحر؟
دكتور/ عبدالعزيز بن حبتور
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
الزلزال اليماني المبين
كتب / المحرر السياسي
مقالات
عقيد/جمال محمد القيزارتهان المرتهن!!
عقيد/جمال محمد القيز
عقيد/جمال محمد القيزماذا يحدث في عدن..؟
عقيد/جمال محمد القيز
مشاهدة المزيد