الإثنين 19-08-2019 23:32:08 م
لماذا.. علي عبدالله صالح هو الخيار الانتخابي في سياق المسـيرة
بقلم/ احمد عبدالعزيز ثوابه
نشر منذ: 13 سنة و شهر و 26 يوماً
الخميس 22 يونيو-حزيران 2006 09:02 ص
شكلت الانجازات الشاملة التي تحققت على يد فخامة الرئيس القائد نجاحاً للمسيرة بكل المقاييس، فقد تم حشد كل الطاقات والامكانات من قبل القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس علي عبدالله صالح الذي اعطى للمسيرة الظافرة اداءً متميزاً ظهر من خلال معالم النهضة الحضارية التي رسم خطوطها فخامة الرئيس نفسه في مسار الاخذ بزمام الامور ومقاليد البلاد.
لقد كان لشخصيته الفاعلة حضور متميز في كل مؤسسات الدولة والوطن حيث اكتسب وعيه السياسي وحكمته في قيادة الامة والوطن من خلال جهوده المتواصلة الدؤوبة، فرسم ملامح وطن عصري يتطور يوماً بعد يوم في عالم تنوع بمظاهر التقدم والخصوصية لذلك فإن الشاهد هنا (ظاهر بنفسه ومؤكد) للجميع كل خطوات التطور الاقتصادي والعمراني والصناعي والخدمي مما اتاح فرصة الحديث الشامل حول هذه الخطى المتسارعة في كل عمليات التخطيط والبناء وسياسة الدولة داخلياً وخارجياً.
فخامة الرئيس تجاوز عقبات عدة وكثيرة بوعيه وحنكته ودعم مسيرة الاستثمار ليكون الرأس المال الوطني ذا ابعاد متعددة تصب كلها في محيط الوطن والأمة ثم انه دعم مؤسسات علمية ذات مكانة اكاديمية لتتفاعل مع صرح الكليات والجامعات لتفخر الامة على مدار السنين والاعوام المتلاحقة بكل ما تفرزه من ثروة بشرية متمكنة ثم كان دعمه للفكر والبحث بانواعه والقائمين على ذلك من عمالقة الفكر والادب والعلوم في اليمن دعماً مالياً عالياً يشهد له على مر التاريخ المعاصر وليس خافياً على الكل ما أقدم عليه فخامة الرئيس من احتضانه للطاقات العربية من كل الوطن العربي ليسجل بصمة قومية واضحة في سياق الاحداث يوماً بعد يوم.
إن العمل الوطني المتواصل بمثل هذه الدبلوماسية العالية والشفافية الراقية والواضحة في شخصه لجدير بنا جميعاً ان نقول بصدق الكلمة والعبارة بإن فخامة الرئيس علي عبدالله صالح قد استحق عن جدارة كاملة ان يقول له الوطن والشعب (هنيئاً لك ان تكون الرئيس المنتخب في سياق المسيرة الظافرة ومن غير منازع).
أستاذ/فهمي هويديآن لزمان الضفادع أن يولي
أستاذ/فهمي هويدي
كلمة  26 سبتمبر:الصومال --
كلمة 26 سبتمبر
مشاهدة المزيد