الأربعاء 29-01-2020 14:32:04 م
رسالة اللاغفران
بقلم/ كاتب/نبيل حيدر
نشر منذ: 8 سنوات و 6 أشهر و 9 أيام
الأربعاء 20 يوليو-تموز 2011 08:26 ص
إلى كل صاحب قاعدة مع الثورة .. ضد الثورة . إلى كل من يعتقد أنه لا يوجد سوى مقعدين.. واحد للمع و ثان للضد ولا يوجد رأي وقناعة ثالثة ورابعة وإلى كل من يعتقد أنه لا، توجد إلا تذكرة ذهاب بلا إياب .. إلى كل من يظن نفسه الحامل الوحيد للواء الحق والشرف وغيره بلا لواء . إلى كل من يظن أنه صاحب قضية ومن سواه لا قضية معه . سجل ودوّن .. أنا المواطن نبيل حيدر أقر واعترف وأنا في كامل قواي العقلية وبدون أي ضغط أو ترهيب بأني لم أنزل إلى أي ساحة من ساحات الحراك الثوري في أي يوم ولا لنصف ساعة . وأقر بأني لم أسع لتسجيل اسمي في أي قائمة من القوائم التي تسجل وتحفظ من أجل المحاسبة لاحقاً أو من أجل موسم الجني القادم والمفاخرة بكنت وكنت وكان أبي . أقر واعترف أني لم ولن أسعى وأفعل ذلك كما لم أفعله من قبل في ساحات المتنفذين وملاك القرار ومكاتبهم ومقايلهم وبساتينهم . أقر واعترف أني لا أرنو إلى التلون ولا ابتغي تقديس فاسد لا يزال فاسداً ولا فاسد أعلن طهارته دون أن نتأكد من إتمام عملية الختان الطبيعي أم لا . ها أنا أسجل اعترافاً خطياً موثقاً قابلاً للحفظ والنشر . وأردف إقراري بالتأكيد أني لن أتوقف عن قول رأيي مهما حاول المرجفون في الأرض حالياً أو قادماً إجهاض الرأي والقناعات، وكما فشل أشباههم سابقاً ولن أتوقف عن: قولوا ما شئتم وانصبوا محاكم تفتيش ما أردتم .. لن أتوقف .. وسأقابل الماء بالماء و النار بنار العقيدة والكفاح والدفاع عن المصير ولو أريق على جوانبه الدم . أؤكد أني لن أزاحم على الغنائم ولا المناصب لأني لا أعرفها كما يعرفها متلونون وهبارو فرص كانت حقاً لغيرهم فأكلوها سرقة وبهتاناً واليوم يدعون النزاهة. لم أعرف دواوين الأحمرين ولا مقرات الشمس ولا الهلال ولا الغرف المغلقة للصهيل ولا مقايل الجمعيات والجماعات المناطقية ولا قصور محدثي النفوذ من النواب والعسكر ومشايخ (معاهم معاهم، عليهم عليهم) ولا من سبقهم .. لم أعرفها ولا أريد أن اعرف بوابات ما بقي منها أو ما غير ديكوراته أو ارتفع شأنه . أنا ومثلي كثيرون لم نرد ولم نفعل ذلك ولن نفعله في يوم لأن الرب واحد والرازق والحافظ واحد .. هكذا تعلمنا منذ الصغر فلم ولن نكون إلا ما شاءه الله سبحانه أن يكون في مواقفنا. نحن بسطاء ولسنا في حجم الأذكياء قناصي الفرص في كل زمان ومع كل دولة . لسنا كأولئك الذين يحيكون حبائل الوصولية وسلالم التسلق. سجل يا من تسجل وأرشف يا من تؤرشف ولكن .. ضع في اعتبارك أن المنخل لا يحجب نور الشمس ولا يحجب النقاء أو يمنع البقاء.. وكفى بالله حسيباً.. أقول قولي هذا واستغفر الله العظيم من كل ابتسامة موناليزية ملغزة . أؤرخ في تاريخه ولحظته وزمنه - صنعاء - اليمن السعيد بأجداده التعيس بأحفاده. - نسخة مع التحية لشباب تونس ومصر الذي أيقظ السباتين النوم. - نسخة مع التحية لكل ناشد للتغيير وثائر نقي الهدف والغاية صافي السريرة غير سبّاب ولا طعّان
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
الانتصارات الأهم في عام الحسم
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: جُوْدُ مُتَصَعْلِك بكل ما يملك
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: حضورُ «الهولوكوست» تعبيرٌ عن تَصَهْيُنٍ سعوديٍّ مُعْلَن
عبدالسلام التويتي
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةالحوار خيار وحيد !!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب صحفي/عبدالله الصعفانيسؤال "بترولي".. ما هي المذّلة..؟؟
كاتب صحفي/عبدالله الصعفاني
رئيس الجمهورية/علي عبدالله صالحالحوار هو المخرج الوحيد
رئيس الجمهورية/علي عبدالله صالح
كاتب صحفي/عبدالله الوزيرمدلولاتُ ظهور الرئيس
كاتب صحفي/عبدالله الوزير
مشاهدة المزيد