الإثنين 14-10-2019 08:26:10 ص
من أجل عدن واليمن
بقلم/ كاتب/صادق ناشر
نشر منذ: 8 سنوات و 11 شهراً و 23 يوماً
الأربعاء 20 أكتوبر-تشرين الأول 2010 03:24 م
لم يتبق سوى شهر على انطلاق بطولة «خليجي 20» في مدينة عدن ، ومعنى ذلك أننا صرنا في سباق مع الزمن لإعطاء بداية الإشارة لهذه الانطلاقة رغم كل الظروف المحيطة بالبطولة من إحباطات بعضها من الداخل وبعضها من الخارج ، بين من يدعو للتأجيل والتريث إلى حين توفر ظروف طبيعية، وبين من يطالب بنقل البطولة إلى خارج اليمن..وفي الحقيقة فإن من مصلحة عدن بشكل خاص واليمن بشكل عام إقامة بطولة « خليجي 20 » في المدينة ، خاصة بعد رصد المليارات من الريالات لتجهيز الظروف المناسبة لاحتضان البطولة ، والأهم هو دخول اليمن في منظومة دول مجلس التعاون الخليجية الرياضية، حتى تكتسب الخبرة في تنظيم بطولات كهذه في المستقبل .

صحيح أنه ستكون هناك إرباكات أثناء إقامة البطولة ، وهذه مسألة تحدث حتى في دول عريقة في استضافات كهذه بطولات ، ومن يتحدث عن عدم خبرة وكفاءة يمنية في إدارة بطولات كهذه ، فإنه لا يدرك أن دولاً في مجلس التعاون كانت أحوالها شبيهة بأحوالنا اليوم ، لكنها تمكنت بفعل مساعدة الآخرين من تجاوز هذه الظروف .

لكن الأهم هو ألاّ نركن إلى هذه الانطباعات ، ونترك الاهتمام ببعض التفاصيل الصغيرة ، والتي قد تكون مؤثرة في سير البطولة ، إذ يجب أن تكون تصرفاتنا بسيطة وغير مبالغ فيها ، كما حدث عند فعالية إجراء القرعة ، حيث ساد الارتباك ، وطال الاحتفال في تفاصيل مملة لا أول لها ولا آخر ، وظهرنا كأننا أصحاب خبرة ضعيفة في هكذا محافل .

ربما يكون هاجس الأمن هو الذي يتخوف منه الجميع ، وفي هذا يجب على السلطة المحلية بمحافظة عدن إعطاء أهمية قصوى لذلك ، لكن لا يعني أن تتحول المدينة والملاعب التي ستقام فيها مباريات البطولة إلى ثكنات عسكرية ، خاصة وأن الأشقاء في دول الخليج لم يتعودوا على تنظيم بطولات كهذه وهم محاطون بمظاهر عسكرية، علينا مراعاة هذه المسألة وتقديم صورة جميلة عن تعامل الأمن مع الجماهير التي يتوقع أن تأتي إلى المدينة من بعض دول الخليج ، فأي تصرف سيء من قبل جندي توكل إليه مهمة الحفاظ على أمن الملاعب يمكن أن يكلف الكثير، ويمكن لحادث صغير أن يكلف البلد سمعتها.

لهذا على اللجنة الأمنية المشرفة على توزيع أفراد الأمن على الملاعب والمنشآت التي يقيم فيها اللاعبون والإداريون أن تختار بعناية فائقة الأفراد الذين يقومون بمهمة حماية أمن الضيوف ، سواء من حيث الهندام أو من حيث حُسن الحديث مع الناس، حتى يحمل الضيوف انطباعات جيدة عن المدينة والبلد .

وفي نهاية الأمر فإن نجاح البطولة سيكون لصالح مدينة عدن التي تحتاج إلى بنية رياضية حقيقية ، بل النجاح سيكون لليمن ككل ، وسيكون هذا النجاح نقطة البداية ليتحول اليمن إلى قبلة حقيقية للرياضة الخليجية والعربية في المستقبل.

* الجمهورية  
 


عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
النظام السعودي ومناورة الوهم!!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: نموذجُ جود مُتَمَيِّز من الحالمة تعز
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
كاتب/ بسام ابو شريف
أمن تركيا لايتحقق بغزو الأراضي العربية السورية
كاتب/ بسام ابو شريف
مقالات
كلمة  26 سبتمبر26سبتمبر: خليجي 20
كلمة 26 سبتمبر
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةلتكن اليمن اولاً
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
استاذ/عبد الرحمن بجاشحتى لاتزعل أُمّ حمود!!
استاذ/عبد الرحمن بجاش
مشاهدة المزيد