الدرس الاول«عنقود كلام»
استاذ/عباس الديلمي
استاذ/عباس الديلمي
هي: ماافضل وسيلة للتعلم يا أباالفضل؟
هو: الحوار.
> : هل هذا رأيك؟
>>: هذا ما تعلمته.
>: مّمن؟
>>: من الله سبحانه.
>: كيف؟!
>: من حواره مع الملائكة.
>>: متى؟ >: عندما أراد أن يجعل من الانسان خليفة في الارض.
>: ولكنهم لم يتحمسوا لما عرض عليهم.
>: ومع ذلك حاورهم.
>>: رغم اعتراضهم المبُطن على استخلاف من يفسد ويسفك الدماء؟
>: نعم، رغم هذا الاعتراض المبطن، أو عدم الاستحسان.
>: كيف يعترض الملائكة على خالقهم؟!
>>: الأمر ليس كما تفهمينه.
>: وما تفسيره من وجهة نظرك؟
>: مشيئة إلهية.
>> وما مشيئة الله في ذلك؟!
>: أن يعلمنا.
>>: يعلمنا ماذا؟
>: قضيتين في آن واحد.
>>: ما الفضيلة الاولى؟
>: الطاعة عن قناعة تامة.
>>: وما الثانية.
> فضيلة الاقناع بالحوار لا بالأوامر.
>: وماذا ايضاً؟
>>: ان يؤدب الملوك وكبار القوم.
>: على ماذا؟
>>: على قبول وجهات النظر المختلفة
>: هل هذا اول درس في الشورى وفن الحوار؟
>: أنه ابلغ الدروس واعظمها.
>>: سبحان لقد استشار الملائكة.. رغم علمه بما لايعلمون.
>: سبحانه، ولم يغضبه رأي مخالف.
>>: ما أحوجنا للتعلم من هذا الفيض الإلهي.
>: وما أحوجنا لفهم ديننا.. اولاً.
>>: بقي سؤال يا ابالفضل.
>: تفضلي.
>>: ما الشيء الذي عجر عنه العرب قديماً وحديثاً؟
>: ليس شيئاً، بل اشياء.
>>: اريد أبرزها
>: ثلاثة هي أبرزها.
>: ماأولاها؟
>>: العجز عن تطوير مفهوم الشورى.
>: وما الثانية؟
>>: العجز عن فهم فن الحوار ورقيه.
>: نأتي إلى الثالثة، ماهي؟
>>: العجز عن القبول بالآخر.
>: إلى اللقاء.
>>: لنا لقاء.
 
في الخميس 21 إبريل-نيسان 2011 09:14:06 ص

تجد هذا المقال في 26سبتمبر نت
http://www.26sep.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
http://www.26sep.net/articles.php?id=4660