الأحد 19-05-2019 23:19:14 م
التعليم.. مسئولية وطنية
بقلم/ كاتب/جمال حميد
نشر منذ: 7 سنوات و 7 أشهر و 30 يوماً
الأحد 18 سبتمبر-أيلول 2011 03:17 ص
أخيراً وبعد طول انتظار تنقشع اليوم السبت غمة طالما أرقت الكثير من الطلبة في الجامعات اليمنية بعد أن تأجل وتأخر مستقبلهم الدراسي بعد توقف الدراسة في بعض الجامعات اليمنية الحكومية والأهلية والتي كانت نتاجاً لبعض الأزمات السياسية والمطالب الحقوقية لدى البعض الآخر.
اليوم السبت وإن صحت الأخبار الواردة وحكّم الجميع العقل والمنطق والروح الوطنية فوق كل المصالح الأخرى فإن الطلبة في الجامعات الحكومية والأهلية الخاصة سيتنفسون الصعداء وسيكملون مستقبلهم الدراسي باستكمال العام الدراسي المتوقف 2010/2011م وكذا الوصول إلى مواصلة السير نحو المستقبل عبر الدراسة للعام الجامعي 2011/2012م .
فبالعلم تُبنى الأمم وتصل إلى مقدمة الشعوب المتحضرة والمتسلحة بالعلم والمعرفة والذي هو أساس البناء السليم في أي مكان من بقاع المعمورة والذي غفل عنه الكثيرون خلال الفترة الماضية وآثروا أزماتهم السياسية والحقوقية على مصالح الوطن والمواطن اليمني الذي عانى الكثير من جراء تلك الأعمال الفوضوية لعرقلة سير العملية التعليمية من قبل بعض من أرادوا الرجوع بنا إلى الخلف وحرمان أبناء الوطن من حقهم في التعليم الذي يعتبر أساس أي تقدم أو أي تغيير في أي مكان في العالم.
فالتعليم هو النشاط الذي يهدف إلى التطوير والمعرفة، وتعزيز مهارات الفهم و الإدراك الذي يحتاج إليه الفرد في كل مناحي الحياة إضافة إلى أن التعليم سلاح حاسم لتغيير الواقع ومواجهة المستقبل.
وهو ما افتقده الكثيرون ممن عملوا على تغليب مصالح أحزابهم وآرائهم السياسية للعمل على إيقاف مسيرة التعليم كمشروع لبناء قادة المستقبل، حيث يعول الوطن على الكثيرين ممن ينتظرون تخرجهم من الجامعات للدخول في منعطفات الحياة العملية ومواصلة رسم المستقبل نحو الأفضل والعمل على ترجمة وتطبيق ما تعلموه على ارض الواقع بكل روح وطنية تحرص على بذل كل طاقاتها للعمل من اجل بناء وطن جديد أكثر رقياً وتطوراً بفضل أبنائه المتعلمين في وقت يحتاج فيه الوطن والشعب اليمني لهذه الطاقات الشبابية والقيادية في تحمل مسئولياتها الوطنية بفعل ما تشربوه من معلومات ومهارات من قبل الأكاديميين في الجامعات.
فالتعليم هو قبل أي شيء واجب ديني ومسئولية وطنية يتوجب على الجميع كل في إطار مسئولياته الاضطلاع بدوره في مواصلة إخراج جيل جديد متسلح بالعلم والمعرفة قادر على مواجهة متطلبات العصر الحديث ومواصلة بناء الدولة اليمنية الحديثة لوطن الـ22 من مايو.

أخيراً
تنطلق اليوم الدراسة في كل الجامعات اليمنية والأيام القليلة القادمة كفيلة بفضح كل من يحاول وقف هذه العملية التنويرية وكيف أن السياسة أصبحت لديهم أهم من الوطن والمواطن اليمني ومواصلة بناء الدولة اليمنية الحديثة.... وإن غداً لناظره قريب.

gammalko@hotmail.com

عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
الوحدة حصننا المنيع
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: طبول حرب أمريكية بكلفة خليجية
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
كلمة  26 سبتمبر
جرائمكم تعجل زوالكم
كلمة 26 سبتمبر
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةاتركوا أبناءنا يتعلمون
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
دكتور/محمد حسين النظاريتصعيد حميد
دكتور/محمد حسين النظاري
عبدالله بشرالشعب بالمتارس
عبدالله بشر
معاذ الخميسيمن هو شريك القتلة ؟
معاذ الخميسي
مشاهدة المزيد