الأحد 25-08-2019 23:04:43 م
قناة الجزيرة...إذا لم تستحِ فأصنع ما شئت!!
بقلم/ كاتب/جمال حميد
نشر منذ: 9 سنوات و 5 أشهر و 11 يوماً
السبت 13 مارس - آذار 2010 06:33 م
قناة الجزيرة الإخبارية والتي تعد الأكثر شعبية بين أوساط اليمنيين خاصة والعرب عامة وتحظي بتقدير واحترام الشعب اليمني الذي ظل طوال السنوات الماضي ومنذ انطلاقها يعتز بها كقناة مستقلة عربية ومحايدة بناء على أهدافها التي أنشئت من اجلها ليتحول ذلك الحياد والاستقلالية إلى إثارة للفتن وتأجيج الشارع الدولي على ما يحدث في اليمن وتهويل الأمر وانحياز قناة الجزيرة لطرف واحد فهنا يجب على جميع الشعب أن يقف صفا واحداً مع أي إجراء يتخذ بحق مكتب القناة في اليمن وإيقافها عند حدها حتى لا تكون وسيلة لنقل المعلومة المغلوطة للآخرين وتحيدها لطرف واحد والذي ينفي الشروط والأهداف التي من شانه أنشئت هذه القناة وأصبح لها صيت عالي.
والأدهى من ذلك أن تبادر أحزاب اللقاء المشترك وبعض المنظمات والشخصيات المعارضة مستغله مناصبها في بعض المنظمات والذين يسعون دوما لإثارة الفتن للوقوف مع القناة التي تضر الشعب اليمني أولا بغض النظر عن المماحكات السياسية والعلاقات الخارجية التي تربط بلادنا بدولة قطر الشقيقة التي كان لأميرها الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني المواقف المشرفة التي تقف مع الشعب اليمني لتأتي وفي هذه المرحلة الحرجة قناة قد تكون مستقلة بالاسم ولها توجهات سياسية معينة من وراء الكواليس لتعصف بكل تلك المواقف المشرفة التي يبديها أمير قطر تجاه الشعب اليمني والحكومة اليمنية والوقوف ضد كل من يسيء لليمن ومواطنيه.
فعلى الجميع وخصوصا أولئك المتباكين الذين ظهروا وعلى الفور بإصدار البيانات والتنديدات العمل على رفع اسم الوطن أولا قبل أي صيد في الماء العكر لكسب رضا الآخرين على حساب سمعة هذا الوطن الغالي على قلوبنا جميعا.
فبعيدا عن أي مصالح خارجية أو حزبية ضيقة أو حتى مصالح مالية يجب أن يكون شعارنا الوطن أولا وعلى الجميع نبذ ما تتخذه قناة الجزيرة بحق اليمنيين أنفسهم .
فيا ترى أين تتواجد قناة الجزيرة عندما يُقتل مواطن عادي على أيدي مسلحي الحراك وهو يمر من إحدى المحافظات الجنوبية ؟!
وأين يا ترى تواجدت قناة الجزيرة عندما قام مسلحون بنهب وقطع الشوارع وحرق المحلات في لحج وأبين والضالع؟!
أين يا ترى مصداقية هذه القناة التي أصبحت تنفذ سياسة معينة للأسف عبر مراسلين هم أصلا يمنيين ويجب عليهم الوقوف ضد كل من يحاول زعزعة الأمن والاستقرار في اليمن وتشويه سمعة اليمنيين في الخارج .
أين يا ترى شعار الإعلام الذي يقوم على الحقيقة ونقلها بحياديه ومن كل الأطراف.؟!
فما تتخذه قناة الجزيرة حاليا بحق الشعب اليمني إنما هو تطبيق للمقولة المشهورة " إذا لم تستحِ فأصنع ما شئت " وهذا قول انطبق بشكل كبير لما تنتهجه قناة الجزيرة هذه الأيام بحق الدول العربية التي قد تكون معارضه لأي قرار يصدر عن مالكيها في الدولة التي أنشئت فيها.
فبدلا من محاربة الأخطار الخارجية التي تواجه الوطن العربي والإسلامي نرى هذه القناة تساعد الحالمين بزعزعة الأمن والاستقرار في الوطن العربي وفتح الطريق أمامهم للدخول إلى الدول العربية عبر تلك التقارير والأخبار التي تبثها مثل هذه الوسائل الإعلامية.
فكلنا نقف ونعمل على حفظ الحريات وندافع عنها ولكن بما كفله الدستور والقانون دون تجاوز لأي من الثوابت الوطنية والعمل على تشريف هذا الوطن الغالي وتحسين صورته وإعلاء رايته لدى الدول الخارجية وهذا ما كان يجب أن ينتهجه الإخوة مراسلي القنوات الخارجية سواء كانت الجزيرة او غيرها من الوسائل الإعلامية الأخرى.
ولعل الإجراءات التي اتخذتها وزارة الإعلام وفق للقانون لا تعيب أحد من الحكومة وهو أيضا مطلب شعبي بإغلاق مكتب القناة حتى تتقدم باعتذار رسمي للشعب اليمني لما طاله من تشويه لسمعته وإساءة علنية لنا كشعب وحكومة وسلطة .
* اخيرا:
على الذين يقفون مع هذه القناة التي تخلت عن أهدافها الحقيقية وأصبحت تنفذ أجندة سياسية مفروضة من قبل أشخاص لديهم الحق بفرضها دون مبالاة لدى القائمين على قناة الجزيرة عليهم أن يصحو من سباتهم ويعودون إلى رشدهم والعمل على إعلاء راية الوطن أولا والمحافظة على ثوابت وامن واستقرار الوطن ووحدته المباركة التي تعتبر العزة والكرامة لكل الشرفاء من أبناء وطننا السعيد" اليمن" بعيدا عن أي مصالح ضيقه.


gammalko@hotmail.com


عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
صراع العملاء وانتصار اليمن !!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: التَّبَعِيَّة اللهجيَّة مؤشرُ ضعفِ شخصيَّة
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
المحرر السياسي
حتى لايلعنكم التاريخ والأجيال القادمة
المحرر السياسي
مقالات
كاتب/عبد العزيز الهياجممصالحهم العليا
كاتب/عبد العزيز الهياجم
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةلن يفلح الأقزام!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
استاذ/عبد الجبار  سعدقيامة جديدة ل الجزيرة في اليمن
استاذ/عبد الجبار سعد
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةمقامرون...
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةألا يخجل هؤلاء؟!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
مشاهدة المزيد