السبت 22-09-2018 21:25:03 م : 12 - محرم - 1440 هـ
حكومة من بعثنا من مرقدنا
بقلم/ استاذ/عباس الديلمي
نشر منذ: 12 سنة و 5 أشهر و 29 يوماً
الخميس 23 مارس - آذار 2006 10:57 م
لم أكن مسافراً على بغلة الشاعر الكبير أبي دلامة حتى أصل متأخراً فألقى بعصاة المسافر وأمسك بالقلم واكتب عن الحكومة الجديدة، وماحدث كان شيئاً متعمداً.
لقد تعمدت عدم الكتابة عن حكومة جديدة او تغيير حكومي هو الاول من نوعه في تاريخنا من حيث حجمه وابعاده ودوافعه المشيرة الى جدية في المعالجة، وتحريك للركود.
تعمدت عدم التسرع والكتابة فيما يندرج في خانة التكهنات او التعبير عن وجهات النظر وفضلت التأمل -وأن الاسابيع- فيما سيحدثه التغيير الحكومي، حتى اصل الى مايمكن تسميته بالملاحظات الأولى.
هذه الملاحظات نوردها تحت عنوان:-
«من بعثنا من مرقدنا» فما تشهده أروقة الوزارات والمؤسسات من حراك جراء تغيير شمل خمس وعشرين حقيبة وزارية.. استطيع اختزاله بما ورد في العنوان المشار اليه وان هناك من يبعثون من مراقدهم، بعدان ناموا وثم دخلوا مرحلة الرقود.
نلحظ هذا في الوزارات التي شهدت تغييرات في قياداتها الوسطية، وما فوق الوسطية وتحريك من كان يظن أنه المتحرك الذي لا يتحرك، لتأخذ العملية طريقها الى حيث ينبغي انه يصل تحريك وبعث من رقدوا في مواقعهم الوظيفية بجمود وسلبية، وان تحركوا او رأهم الناس يمشون على الأرض، فماهم الا نيام يمشون بثقة عالية نحو مصالح ورغبات يمليها عقل باطن متحرر من القيود والضوابط وامانة المهنة وشرفها وغالباً ما يحلم النائم وقد تحررعقله الباطن من كل الكوابح الدينية والاجتماعية.
ونلحظ ذلك في وزارات رقدت قدراتها الابداعية، وترهلت الضوابط الادارية والنظم المحاسبية فيها الى أن صارت الامور تسير بحكم العادة والعرف.. وكيف بدأت تلكم الوزارات والمؤسسات التابعة لها تشهد بوادر ايقاظ الرقود والسير نحو اصلاح ما اختل واستيفاء.
ماهناك من نواقص في اللوائح والنظم الادارية والمحاسبية.
ونلاحظ ذلك في وزارات ومرافق، تشكو رقدة الحبيب كما يقال أوكما قال الشاعر
«اشكو الذين أذاقوني محبتهم
                    حتى اذا أيقظوني للهوى رقدوا»
فبعد ان تعود العاملون فيها على المتابعة المستمرة من قيادتهم وتزويدهم المستمر بالملاحظات والتوجيهات وان هناك من يقوّم اداءهم باستمرار، بعد كل ذلك وجدوا انفسهم تحت امرة قيادة لم تنم فقط بل رقدت وسرى رقادها الى من تفود كما تسري الفيروسات المعدية.،
تلك نماذج نقيس عليها كي لا نطيل الحديث والخلاصة من هذه الملاحظات الاولى ان هناك في مرافق الدولة من يقول لسان حاله ياويلنا من بعثنا من مرقدنا ومن يقول شكراً لقرار بعثنا من مرقدنا.. وللجميع نقول هذا ما وعد الرحمن وسننظر بعين المراقب المتأمل لاداء حكومة جديدة.
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
توفيق الشرعبي
معركة الحديدة!!
توفيق الشرعبي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
استاذ/ عباس الديلمي
من شواهد أنهم لا يقرأون (2)
استاذ/ عباس الديلمي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
توفيق الشرعبي
معركة كل اليمن
توفيق الشرعبي
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةقمة الخرطوم وتطلعات الأمة!!
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب/إسكندر الاصبحيالديمقـراطية بناء لا هدم....
كاتب/إسكندر الاصبحي
كاتب/نصر طه مصطفى نعم...التغيير بالأشخاص!
كاتب/نصر طه مصطفى
مشاهدة المزيد