الخميس 20-09-2018 21:05:20 م : 10 - محرم - 1440 هـ
عندما يختل ميزان العدل !!
بقلم/ أحمد الجبلي
نشر منذ: 3 سنوات و 10 أشهر و 21 يوماً
الخميس 30 أكتوبر-تشرين الأول 2014 09:56 ص

روى بأن أحد الولاة الأمويين طلب من الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز أموالا لتسوير مدينته ، فرد عليه الخليفة بعبارة بليغة موجزة : «حصن مدينتك بالعدل » .

وحديثاً قرأت خبراً قبل أشهر قليلة يتحدث عن إغلاق أربعة سجون في السويد واحد منها احتياطي لعدم وجود لصوص أو نزلاء فيه .

في الحالتين إشارة واضحة بأنه متى توفر العدل انعدمت الجريمة ولم يعد هناك وجودا للصوص ، وبمعنى أعم فإنه حين ينتهي الظلم ويقام العدل تستقيم الأمور .

ويعرف علماء الإسلام العدل بأنه مفتاح استقرار واطمئنان المجتمعات، وحافز على العمل والإنتاج، ومصدر لنماء العمران وكثرة الخيرات والأرزاق، وزرع الثقة بين أفراد الوطن الواحد . يقول ابن خلدون « اعلم أن العدوان على الناس في أموالهم ذاهبٌ بآمالهم في تحصيلها واكتسابها، لما يرونه حينئذٍ من أن غايتها ومصيرها انتهابها بين أيديهم، وعلى قدر الاعتداء ونسبته يكون انقباض الرعايا عن السعي في الاكتساب والعمران»؛ ولذلك فالبديل في المجتمع- إذا اختفى العدل- المشاحنات والفوضى والاضطراب، مثل غضبة الشعوب أو ثوراتها لرفع الظلم الواقع عليها بالغلاء والبطالة والسرقات والاضطهاد .

ولعل ما يحدث في اليمن من جرائم ونصب وقتل وتخريب ، وما يعانيه أفراد المجتمع من فقر وبطالة ، بالإضافة إلى فقدان الأمن والأمان ، يجسد تلك الصورة المأساوية لغياب العدل ما جعل الكثيرون يعتقدون بأن اليمن لم تعد تلك البلاد السعيدة كما لم يعد رجالها يستحقون ما قاله عنهم رسول الرحمة صلوات الله عليه وسلامه بأنهم الأرق قلوبا ولا هم بالألين أفئدة كما كانوا عليه في غابر الزمان .

فأين تلك القلوب الرقيقة والأفئدة اللينة مما نشاهده اليوم في الساحة اليمنية؟؟

لقد كان اليمنيون يخشون من الأفغنة والصوملة وما بينهما مما يحدث حولنا من مآس ، وكنا نظن أننا قد انتصرنا بالحكمة « اليمانية « على مشكلاتنا بانعقاد مؤتمر الحوار الوطني ، حتى اكتشفنا أن بعض الظن إثم ، فقد نجح الحوار ولم ينجح المتحاورون في مغادرة الماضي ، والخروج من دائرة المكائد والدسائس والأحقاد ورفضهم لبعضهم البعض ، والسبب أن ميزان العدل ما يزال مختلا .

ولذلك ، يمكنني الجزم أنه لن تقوم لليمن قائمة ما لم يكن العدل هو الأساس للحكم ، عندها فقط نستطيع بناء الدولة التي ظللنا نحلم بها !!

 
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
دكتور/ عبدالعزيز بن حبتور
بومبيو يشهد زوراً أمام الكونغرس
دكتور/ عبدالعزيز بن حبتور
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
حمير العزكي
غريفيتس و الحديدة
حمير العزكي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
استاذ/ عباس الديلمي
من شواهد أنهم لا يقرأون (2)
استاذ/ عباس الديلمي
مقالات
استاذ/عباس الديلميمثلث خبيث الاضلاع
استاذ/عباس الديلمي
صحيفة 26 سبتمبرحصن الوطن المنيع
صحيفة 26 سبتمبر
استاذ/عبد الرحمن بجاشبشائر الربيع من تونس ؟؟
استاذ/عبد الرحمن بجاش
مشاهدة المزيد