الأربعاء 19-09-2018 13:32:42 م : 9 - محرم - 1440 هـ
مجرد إشاعة!!
بقلم/ كاتب/حسين العواضي
نشر منذ: 5 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام
السبت 15 يونيو-حزيران 2013 09:24 ص
يقولون إن الإشاعة أقدم وسيلة إعلام عرفها البشر.. وإنها سوق سوداء للأخبار.. وكلما كبرت الإشاعة صارت مقنعة أكثر.. تنتشر بسرعة.. أمها غير معروفة.. وأبوها مجهول الهوية.< تنشط الإشاعة حين تختنق الحقائق وتظل الأسئلة المهمة دون إجابات.. فيجتهد أصحابها في اختراع إجابات سريعة ويقدمون الحلول البديلة.< وللإشاعة صنّاع وفرسان ومحترفون في الغالب لا ضمير لهم ولا أخلاق.. تدفعهم أهداف غير شريفة وتسوقهم دوافع الحسد والثأر والانتقام.< تفقس الإشاعة بيضها الأسود الذي ينمو ويكبر في الدول الغامضة التي تشنق الحقائق.. وتشكل اللجان فتمر السنوات الطوال دون أن يعرف المواطن تفاصيل ما جرى.< ترى هل ينطبق علينا هذا التصنيف المنهجي العادل؟ الرأي لكم.. ولمفوض المعلومات الذي صدر قرار جمهوري بتعيينه ولا يعرف أين مصيره.< القات.. الفيسبوك.. المخبرون.. تجار الغش.. الفاشلون السياسيون المتلونون.. شحاتو الصحافة.. المتعصبون الذين لا يجرؤون على مواجهة زوجاتهم.. هؤلاء جميعاً مصادر للإشاعة يطبخونها ويصدقونها أيضاً.< طيب وبعدين.. أكثر الإشاعات تداولاً هذه الأيام ما يلحق في سطور هذه المساحة الفارغة.< إن هناك تكتلاً دولياً مرتاحاً لما يحدث من تخريب لأبراج الكهرباء.. وإنه سعيد لانقطاع الكهرباء في اليمن بالساعات والأيام.< الدول الخمس دائمة العضوية فيه هي الهند والصين وتركيا والفلبين وتايلاند.. كيف؟ ولماذا؟< الأولى تنتج الشموع.. والثانية تصنع مولدات الكهرباء الصغيرة.. والثالثة تصدر الفوانيس.. أما الرابعة فتنتج الكبريت.. والأخيرة مختصة بصناعة دواء الصداع والقرحة والضغط.< هذه إشاعة.. والثانية أن بعض قادة المناطق العسكرية الذين رقّتهم الدولة إلى ألوية وظنت أنهم عند مستوى المسؤولية لا يرغبون في الحسم ولا يريدون إغضاب المخربين ومشائخ الغلط.. لماذا؟ عندهم أولاد ويخشون أن يختطفهم المتربصون من المدارس الحديثة الخاصة.. بِحَجْر اللَّه يا وزير الدفاع انقل هؤلاء إلى مراسيم الوزارة والعلاقات العامة.. وأفضل ما تفعل أن تختار قادة شجعاناً ولا يخلّفون بناتٍ وبنين ولا يرعبهم المبندقون المجانين.< ولا يتوقف سيل الإشاعات هنا فهناك إشاعة طرية.. تقول إن للأنفلات والفوضى أعوانا كبارا ومشجعين وأنصارا.< البعض يريد أن يقول شفتوا كنا لكم أفضل وهناك من يرغب في بقاء الحال ليطول المقام وأميركا أيضاً ليست غاضبة فالفوضى الخلافة آخر اختراعاتها المدهشة.< وهي دولة ذكية حيث ترى الهشاشة والبشاشة تدس أنفها الطويل.. فكيف والأجواء طافية والأرض مظلمة والنفط يسيل في الصحراء!!.< وآخر الإشاعات وأكثرها غرابة أن قبيلة عصية اختطفت الصندوق الأسود لآخر طائرة سقطت في العاصمة.. ما هي مطالبها.. وما شروطها؟< أن يكون لها حصة من التأمين على الطائرات الروسية المتساقطة.. بمعنى أن كل شركة روسية لها طائرة ساقطة ستدفع التعويض المناسب.. وقالوا لك القبايل.. جهلة وسذج ومساكين.< وتذكروا أثابكم الله أن الإشاعات مجرد أخبار كاذبة وأن أخطرها يسبب التباغض والعداء بين الناس يزرع القلق.. ويهدد السكينة.. وتذكروا يا أصحاب الشأن أفضل علاج للقضاء على الإشاعة سرعة إيضاح الحقيقة. آخر السطور للشاعر/عبدالله الحرازي إن غرقتِ تصبح المأساة عظمى تصبح الوحشة عظمى تصبح الغربة.. أغربْ

ورموز الحل.. أصعبْ

عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
ﺧﻄﺎﺏ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ ﻭﺍﻟﺤﺎﺿﺮ
أمة الملك الخاشب
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
توفيق الشرعبي
معركة الحديدة!!
توفيق الشرعبي
مقالات
صحيفة 26 سبتمبررهان الشعب !!
صحيفة 26 سبتمبر
دكتور/عبدالعزيز المقالحالمرأة العربية في ربيعها المعاصر
دكتور/عبدالعزيز المقالح
كاتب/أحمد الحبيشيالفرص الضائعة
كاتب/أحمد الحبيشي
مشاهدة المزيد