الأحد 25-08-2019 05:15:10 ص
بشرى للشعوب العربية ؟!
بقلم/ كاتب صحفي/يحيى عبدالرقيب الجبيحي
نشر منذ: 11 سنة و 4 أشهر و 17 يوماً
السبت 05 إبريل-نيسان 2008 08:16 م
اجتمع قادة الدول والشعوب العربية في العاصمة السورية «دمشق» وهم يتأملون حال امتهم وشعوبهم العربية.. حيث الوضع العربي يزداد سوءاً والقضايا العربية وصلت الى انقسام غير مسبوق وعلى المستويين الرسمي والشعبي .. واصبحت مفردات .. اللبننة .. والفلسطنة .. والعرقنة .. والصوملة.. هي الجامع الوحيد للعرب.. فالجثث تتناثر في كل لحظة دون سبب..
والدم العربي يراق بأيدٍ عربية ودون سبب.. وكل ذلك يحدث عبر أعمال عربية في ظاهرها فلا علاقة للغير بها!..واصبح العرب في حالة دفاع دائم .. لاقدرة لهم على التحديات وضمان الانتصارات، كما ان حياة الشعوب العربية الغنية منها والفقيرة .. باتت في معظمها تعيش بسخط وقلق واضطراب .. واتسعت الفجوة بين الاغنياء والفقراء العرب .. بصورة غير معهودة قبلاً !.. فمعظم الشعوب العربية باتت تشكي من الجوع .. بينما القلة منها تشكي من التخمة؟! وعرب ينامون على الأرصفة .. مقابل عرب آخرين ينامون على الحرير. ثراء فاحش هنا.. وفقر مغدق هناك اعلام عربي فاشل ينقل للمواطن العربي ظواهر الأحداث وليس جواهرها .. وهوامش الأمور وليس وقائعها .. بل اضحى الاعلام العربي بمختلف وسائلة سبباً من أسباب قيام بعض المواجهات العسكرية العربية- العربية وقطع بعض العلاقات الاخوية والدبلوماسية .. وهلم جراً .
- تبديد ثروات الأمة باسم شراء الأسلحة التي لم تطلق يوماً ضد عدو.. وباسم العديد من المسميات التي هي في معظمها مجرد اعذار وهمية وأغطية للفساد.
- عدم الممارسة الديمقراطية الحقة مع استمرار التلاعب بمفرداتها!.. وعدم التمسك بحقوق الانسان وانسانيتة فشل معظم السياسات والخطط والبرامج التنموية والمؤسسات القطرية وغيرها .. بما في ذلك جامعة الدول العربية التي تأسست عام 5491م كأول منظمة دولية اقليمية . ثم مصير بعض الزعماء العرب بسبب بعض تصرفاتهم الخاصة والعامة.. وعدم مصداقية الحامي الخارجي لهم الذي يتطلع الى تحقيق مصالحه فحسب؟!!
- هكذا كان قادة الدول والشعوب العربية يتأملون حال أمتهم وشعوبهم العربية المخزية.. رغم امتلاكها لمقومات مادية وبشرية وروحية غير متوفرة لغيرها وثروات هائلة ومتنوعة.. ؟!! فياللعجب العجاب! .
- لذلك وبعد صحوة ضمير مفاجئة قرروا بعد اعترافهم مع بعضهم البعض بمعظم ما وصلت اليه الشعوب العربية من حالات سيئة بمختلف نواحي الحياة ؟!!
- قرروا بعد دراسة عميقة وجدية لمجمل المشاكل والقضايا العربيةالخروج من القمة الاخيرة بنتائج لاتحتمل التسويف ولا التأخير وبتطبيق فعلي لها خلال بضعة اشهر من اعلانها وهي النتائج التي تتمثل في النقاط الآتية:
1- الاعلان عن قيام «اتحاد عربي» عوضاً عن الجامعة العربية وذلك خلال ستة اشهر من اليوم.
2- قيام- الاتحاد العربي- بوضع خطط وبرامج ثقافية واعلامية وتنموية واجتماعية. تهدف الى وصول الشعوب العربية مع بداية اول أيام عام 2010م الى التنقل بين الدول العربية بالبطاقة الشخصية وبالتعامل بعملة نقدية موحدة .. وقيام صحافة وفضائيات عربية مشتركة تقوم بالتخاطب العربي الموحد- وتغرس الآمال في النفوس وتظهر الواقع العربي على حقيقته .. الخ ..وانشاء جيش عربي موحد تحت قيادة عربية جماعية والانتقال التدريجي والمدروس من التنظير الى التطبيق ومن الخطط القطرية الى الخطط العربية الشاملة .. خاصة الجوانب التنموية الشاملة.
3- فتح الحدود البرية والبحرية والجوية بين مختلف الدول العربية وانتقال الافراد عبر الجواز الخاص لهذا الشأن، تمهيداً للوصول الى التنقل بالبطاقة الشخصية على ان يصبح هذا الجانب نافذاً خلال ستة اشهر.
4- خصم خمسة دولارات من قيمة كل برميل نفط عربي ليتم جمعه ثم توزيعه على الدول والشعوب العربية الفقيرة بحسب الحاجة والكثافة السكانية .. الخ
5- اعطاء الأولوية للعربي بما يخص الحاجة للعمالة.
6- تحديد 5٪ من دخل كل دولة عربية للدراسات والبحوث العلمية المختلفة .. مع اعادة الأدمغة العربية الى أوطانها.
7- سحب كل الودائع والأموال العربية من البنوك الامريكية والاوربية وايداعها في البنوك العربية.
8- تشكيل لجنة عربية - فوراً - مهمتها .. الاشراف على انتخاب رئيس لبناني جديد - بالتزامن مع اعادة العلاقة السورية - اللبنانية.
9- تشكيل لجنة عربية أخرى .. مهمتها اعادة العلاقة العربية - العربية ووضع الحلول العربية اللازمة للمشاكل القائمة في -دار فور- والصومال - والصحراء الغربية وغيرها .. وعدم قبول أي تدخل غير عربي فيها!.
01- سحب مبادرة السلام العربية لعدم قيام اسرائيل بتنفيذ التزاماتها بالمرجعيات الدولية لتحقيق السلام.
11- فتح الحدود الفلسطينية والقيام بالامدادات الغذائية وغيرها للفلسطينيين في غزة ابتداءً من يوم الغد ..
21- فتح الحدود العربية للمقاومة العربية النظامية وغير النظامية ضد الاحتلال الاسرائيلي - لأن ماأخذ بالقوة لايسترد بغير القوة - وهي اللغة الوحيدة التي تفهمها اسرائيل.
31- وقف كافة اشكال العلاقة مع اسرائيل فوراً.
41- تجميد العلاقة العربية- الامريكية حتى يتم تحديد جدول زمني للخروج من العراق.. والتزام الحياد على الأقل بما يخص الصراع العربي - الاسرائيلي !!
51- قطع العلاقة أو تجميدها- مع كل دولة تقوم بالمساس بمقدسات ورموز العقيدة الاسلامية الخالدة.. او التدخل في الشؤون العربية الداخلية.
- فالى جماهير شعوبنا العربية .. نؤكد نحن قادتكم اننا صادقون معكم هذه المرة! حيث قررنا بمحض ارادتنا الخروج بهذه النتائج والقرارات التي ستجد طريقها للتنفيذ الفعلي والعاجل .. رحمة بانفسنا ثم بكم ! ولأن ذلك هو السبيل الوحيد لحفظ كرامتنا جميعاً و لثرواتنا ومقوماتنا المادية والروحية.
- معتبرين ماتوصلنا اليه اليوم بمثابة بشرى لكل الشعوب العربية كل العربية؟!
- وماهي الا أيام والشعوب العربية من المحيط الى الخليج تتابع تنفيذ هذه النتائج والقرارات على الواقع اولاً بأول دون ضجيج اعلامي او غيره؟!!
- فسبحان مغير الأحوال الذي يقول للشيء كن فيكون .. واللهم لاحسد!!
- وبعد: التمس العذر من القارئ العزيز والعفو منه .. لانني قمت بتسطير هذه المقالة المتضمنة بعض احلام اليقظة يوم أمس الاول!. أعني .. يوم الأول من شهر ابريل !!؟!!
والمعنى .. في بطن الشاعر!
عودة إلى مقالات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
المحرر السياسي
هل تُسقِط تعز رهان العدوان وتنتصر للمشروع الوطني؟
المحرر السياسي
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
عبدالسلام التويتي
بوح اليراع: التَّبَعِيَّة اللهجيَّة مؤشرُ ضعفِ شخصيَّة
عبدالسلام التويتي
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
كاتب/ احمد ناصر الشريف
نافذة على الاحداث:وهم التخويف من عودة الماضي!!
كاتب/ احمد ناصر الشريف
مقالات
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةانتهازية مقيتة
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب صحفي/بدر بن عقيلإلاّ الثوابت الوطنية..!!
كاتب صحفي/بدر بن عقيل
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنيةوطنٌ يحرسه أبناؤه
افتتاحية/صحيفة الثورة اليمنية
كاتب/فريد عبدالله باعبادغوغائيون..مخربون..صناع فتن..!
كاتب/فريد عبدالله باعباد
دكتور/عبدالقادر مغلسوزيـر (كَلَمَـنْـجِـي!
دكتور/عبدالقادر مغلس
مشاهدة المزيد